بيت ميوحاس في مدينة داود | City of David

دكان مدينة داود

الهدايا
دكان مدينة داود

بيت ميوحاس في مدينة داود

جولة عبر الحاسوب >
في عام 1873 تركت أسرة ميوحاس  (Meyuchas) المدينة القديمة ، ، وبنت منزلها في مدينة داود.   خلال الحفريات التي قام بها عالم الآثار اليهودي الفرنسي، ريمون وايل، في 1913 - 1914 تم اكتشاف عدد من الكهوف التي قال وايل ان هي مقابر بيت داود, تحت المنزل ميوحاس.   خلال العصر الروماني تم استخدام المكان كمحجر مما أدى إلى إلحاق أضرار جسيمة في الكهوف وجعلت هويتها أكثر صعوبة في التعرف عليها.   نتيجة لاكتشاف الكهوف وخطط لاحقة لحفر تحت بيوتهم، وترك الأسرة ميوحاس المنطقة.   كشفت الحفريات نقش يوناني يشير الى كنيس القدس وكذلك لرجل يدعى ثياوديتوس بن فينتوسTheoditus son of Vetnus.   وخدم ثياوديتوس وأسلافه كرؤساء الكنيس في أيام الهيكل الثاني.   هذا الاكتشاف يقدم دليلا نادرا بان كان هناك كنيس يهودي في القدس حتى في حين الهيكل الثاني.   جاء الجهود التي بذلتها أسرة ميوحاس لاقامة المجتمع اليهودي في المنطقة الى حيز الواقع في عام 1991 عندما تمت إعادة اقامة مجتمع سكني يهودي على نطاق واسع في المنطقة .   اليوم المجتمع يضم أكثر من 250 نسمة. 
إلى الشرق، بين منازل قرية سلوان (الاسم سلوان هو تشويه الاسم القديم شيلواح Shiloach)، قد تم تأسيس حي لليهود اليمنيين في عام 1884.   وهاجر اليمنيون إلى ارض إسرائيل في الهجرة لعام 1882.   نظرا لعدم وجود فرص الإسكان والشغل، جعل بعض المهاجرين اليمنيين كهوف الدفن على جبل الزيتون ديارهم .   في وقت لاحق، قام يهود القدس بمساعدتهم وبناء المساكن لهم في المنطقة المجاورة.   في ذروة نموها، بلغ مجتمع اليهود اليمنيين حوالي 150 أسرة.   تم اخلاء عن هذا الحي خلال التمرد العربي 1936-1939.   لا يزال دليل على السكن : في القرية اليمنية يمكن العثور على اماكن مزوزوت mezuzot التي تبقى على حيطان بعض المنازل. 
جولة عبر الحاسوب >
 زيارة في القدس التاريخية هي منفعلة وممتعة لكل العائلة
عائلة ويس, اسرائيل
مدينة داود في الفيسبوك والشبكات الاجتماعية